إدارة استقطاب ورعاية الموهوبين
 
 
:تتعدد النتائج المرجوة من تنفيذ البرنامج على عدة مستويات منها

أولاً: على المستوى الوطني

  • مساهمة الجامعة والقيام بواجبها تجاه تحقيق رؤية المملكة  2030 من خلال تبني رعاية الموهوبين الشباب ضمن استراتجية الجامعة، وتنفيذ برامج خاصة لإعدادهم واستثمار طاقاتهم والحفاظ عليها بوصفهم من أهم الموارد لتحقيق  رؤية المملكة 2030
  • ترسيخ القيم الإيجابية وبناء شخصية مستقلة للطلاب الموهوبين، وهذا يتوافق مع الأهداف الاستراتيجية لرؤية المملكة 2030.
  • تعزيز الانتماء الديني والوطني لدى الطلاب الموهوبين وتوجيه قدراتهم في سبيل ذلك.
  • تحقيق سياسة التعليم فيما يتعلق برعاية الموهوبين.
  • إيفاء المملكة بالالتزامات المنصوص عليها في العديد من المواثيق والتشريعات الدولية ذات العلاقة التي صادقت عليها.
  • إعطاء صورة إيجابية عن جهود مؤسسات التعليم العالي في رعاية الموهوبين.

ثانياً: على مستوى الجامعة 

  • يعمل برنامج استقطاب الموهوبين على إيجاد بيئة تربوية تتيح لهم إبراز قدراتهم وتنمية إمكاناتهم ومواهبهم في المرحلة الجامعية.
  • وجود منظومة تعليمية متكاملة ومترابطة تضمن استمرار رعاية الموهوبين إلى المرحلة الجامعية.
  • تطوير استخدام أعضاء هيئة التدريس والأكاديميين لأساليب التعرف على المواهب والقدرات المتنوعة وسبل تعزيز جوانب القوة في جميع الطلاب وفي جميع المجالات.
  • المساهمة في توفير فرص تربوية متنوعة وعادلة لطلاب الجامعة لإبراز مواهبهم وتنميتها.
  • تهيئة رعاية تربوية منظمة لمواهب الطلاب المتنوعة من خلال برامج رعاية الموهوبين داخل الجامعة وخارجها.
  • إعداد الطلاب الموهوبين للتعامل مع مستجدات العصر بفاعلية، والإسهام في البناء الحضاري الوطني.
  • تعزيز دور المسؤولية الاجتماعية للجامعة من خلال تطوير شراكات مجتمعية لخدمة الموهوبين ودعمهم، وتنمية القيادات الشابة من الطلاب الموهوبين.    

ثالثاً: على مستوى الطلاب الموهوبين 

  • تنمية المسؤولية الاجتماعية لدى الطلاب الموهوبين من خلال عملية التعلم، وإدراك دورهم الفعال في المجتمع والمساهمه في حل مشكلات المجتمع، من خلال المشروعات البحثية المنتجة، وتسخير مواهبهم لكي يصبحوا مواطنين منتجين مبدعين يساهمون في بناء مستقبل وطنهم.  
  • مساعدة الطلاب في مدارس التعليم العام على الوصول إلى المصادر والخبرات المحلية، والوطنية، والدولية، التي تمكنهم من تطوير ملكاتهم ومواهبهم وإبداعاتهم واهتماماتهم.
  • حصول الموهوبين على برامج تعليمية نوعية، ومزايا وحوافز تشجيعية متميزة تناسب ميولهم، وتلبي احتياجاتهم واهتماماتهم المتنوعة.
  • صقل مهارات الطلاب وإكسابهم مهارات أكاديمية واجتماعية ومهارات التواصل. 
  • تطوير مدركات الطالب العلمية والثقافية وتطوير شخصيته.
  • تحقيق الاستقرار النفسي والوظيفي لدى الطلاب، وتكوين اتجاهات إيجابية نحو مستقبلهم الوظيفي، وتعريفهم باحتياجات سوق العمل، وتطوير قدرتهم على اختيار قطاعات الأعمال المناسبة لاهتماماتهم، مما ينعكس إيجاباً على دافعيتهم نحو التعلم أثناء دراستهم، ويساعدهم على مواصلة الدراسة بشكل منتظم.
  • حصول الطلاب الموهوبين على خدمات إرشادية لمساعدتهم على اكتشاف وتفهم جوانب الإبداع والابتكار لديهم، ومعرفة اهتماماتهم والتحديات التي يوجهونها في مختلف جوانب قدراتهم.
  • حصول الطلاب الموهوبين الذين اجتازوا دراسة مقررات التسجيل المزدوج على شهادات معتمدة، تكون مقبولة في الكلية أو الجامعة، وتحسب لهم في صورة (ساعات معتمدة) حال التحاقهم بالجامعة.
  • تفاعل الطالب الموهوب مع البيئة الجامعية ونظامها التعليمي، مما يساعده على سرعة التكيف أثناء دراسته النظامية في الجامعة.
  • تسريع المسار التعليمي للطلاب الموهوبين بما يتلاءم مع قدراتهم العقلية وسرعة التعلم، واستثمار وقت الطالب الموهوب.
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 6/12/2017 12:19:32 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :  
البريد الالكتروني :  
رقم الجوال :
عنوان التعليق :  
التـعـلـيـق :  
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :